محافظة الوادي الجديد: تشغيل 85 بئرا بالطاقة الشمسية وتعميم الطاقة الشمسية بالمصالح الحكومية

محافظة الوادي الجديد: تشغيل 85 بئرا بالطاقة الشمسية وتعميم الطاقة الشمسية بالمصالح الحكومية

2020-11-19

تعد تجربة محافظة الوادي الجديد في تنفيذ منظومات الطاقة الشمسية كمصدر للكهرباء ضمن توجهات الحكومة نحو استبدال مصادر الطاقة التقليدية بمصادر الطاقة المتجددة كالشمس والرياح تجربة ناجحة، حيث تتلقى إشعاعًا شمسيًا مباشرًا يتجاوز (7) كيلو وات ساعة/ متر مربع ويصل عدد ساعات سطوع الشمس إلى ما يتجاوز 4000 ساعة سنويًا  أكثرها سطوعًا في الوادي الجديد وتعد هذه الأرقام من أعلى المعدلات في العالم.

ويجرى تنفيذ مشروعات تشغيل الآبار الحكومية والخاصة في المحافظة بنظام الطاقة الشمسية وهو ما أدى لتحقيق وفرة كبيرة في النفقات التي كانت تستهلك فى دفع فواتير الكهرباء وشراء السولار لتشغيل طلمبات الديزل لتلك الآبار، حيث إن 598 بئرا حكومية كانت تستهلك 200 مليون جنيه سنويًا والتى سيتم توفيرها محليًا مع التحول إلى الطاقة الشمسية.

ويبلغ إجمالي عدد الآبار المُستهدف تشغيلها بالطاقة الشمسية تبلغ 598 بئرًا، جرى تنفيذ منها 145 بئرًا، وجارٍ استكمال العمل في باقي الآبار ضمن خطة شاملة لتطوير شبكات الصرف وتركيب عدادات كودية لترشيد استخدام ومعدل سحب المياه من الآبار وتنفيذ مشروع تحويل 85 بئرًا جوفية بإستخدام الطاقة الشمسية وذلك فى إطار المشروع الذي تنفذه المحافظة للاعتماد على الطاقة النظيفة، لترشيد استهلاك الطاقة والحفاظ على المخزون الجوفي.

وبلغت تكلفة المشروع الإجمالية 175.5 مليون جنيه، مؤكدًا أنه تم الانتهاء من 60 بئرًا حتي الآن، وجارٍ العمل لتحويل 85 بئرًا آخرى والمقرر الإنتهاء منهم بحلول ديسمبر 2021 كما تم التعاقد مع إدى الشركات الاسترالية لتنفيذ أكبر محطة طاقة شمسية، وتم الاتفاق على قيام وفد فني متخصص من وزارة الكهرباء بزيارة إستراليا للتقييم الفني للمحطات المثيلة وذلك في إطار جهود المحافظة لتحسين مستوى الخدمات الحيوية والتوجه نحو الاستفادة من مقومات المحافظة في مجال الطاقة المتجددة.

كان اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد شهد تجربة عملية لتشغيل البئر بعد تركيب جهاز الرصد التليمتري، الذي يعمل بالطاقة الشمسية ويقوم بالتحكم عن بعد في التشغيل والغلق وكميات تصرف المياه المتدفقة من البئر للزراعات حسب الاحتياج، وذلك ترشيدًا للاستهلا

أتي هذا المشروع  تنفيذًا لبروتوكول التعاون الموقع بين المحافظة ووزاراتي الزراعة والري والبنك الزراعي المصري لتطوير وتحديث نظم الرى ببعض أراضي المحافظة وذلك بتحويل مساحة 175 ألف فدان من الري بالغمر إلى الري الحديث.

وقال اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد، إنه بسرعة الانتهاء من إعداد الآلية المناسبة لدعم المنتفعين بمشروعات الظهير الزراعي بـ 50% وذلك لتركيب شبكات الري الحديث والطاقة الشمسية مع تحديد كل الضمانات لتحصيل المبالغ المستحقة للدولة.

وأوضح السيد المحافظ، أنه تم تخصيص الأرض التى سيتم تنفيذ المحطة عليها على طريق بلاط الداخلة باتجاه طريق شرق العوينات مؤكدًا استكمال تنفيذ خطة المحافظة لتعميم تجربة الطاقة الشمسية على كل المصالح الحكومية لتحويلها بديلا عن كهرباء الشبكة الموحدة.



منتجات مميزة: